علاج بسيط” لمواجهة أكثر أعراض كورونا شيوعا

في محاولة لمواجهة أحد أكثر أعراض الإصابة بفيروس كورونا شيوعا، قال باحثون بريطانيون إن قطرات الأنف التي تحتوي على فيتامين “أ” قد تكون قادرة على علاج فقدان حاسة الشم.

حيث يعد فقدان حاسة الشم أو تغيرها من الأعراض الشائعة جدا لـ”كوفيد 19″، رغم أن العديد من الفيروسات الأخرى، مثل الإنفلونزا، يمكن أن تسببها أيضا.
لكن في حالة الإصابة بكورونا، قد يمتد فقدان حاسة الشم لأشهر عدة حتى بعد التعافي من الفيروس.
تجري جامعة بريطانية تجربة لمدة 12 أسبوعا، سيتلقى خلالها بعض المرضى المتطوعين العلاج، فيما لن يتلقاه الآخرون.
وبعد ذلك، سيُطلب من الجميع شم روائح نفاذة مثل البيض والورود الفاسدة، وستتحقق فحوصات الدماغ مما إذا كان الفيتامين قد أصلح المسارات الشمية المصابة، أو “أعصاب الشم”.
يريد الباحثون معرفة ما إذا كانت هناك زيادة في حجم ونشاط مسارات الرائحة التالفة في أدمغة المرضى، عندما يتم علاجهم باستخدام قطرات الأنف المحتوية على فيتامين (أ).
سنبحث عن التغييرات في حجم البصلة الشمية، وهي منطقة فوق الأنف حيث تتحد أعصاب الرائحة معا وتتصل بالدماغ. سندرس أيضا النشاط في مناطق الدماغ المرتبطة بالتعرف على الروائح”.
ويساعد فيتامين “أ” على تقوية بطانة بعض أجزاء الجسم، بما في ذلك الأنف، كما يعمل على تعزيز جهاز المناعة، وتقوية حاسة النظر لا سيما في الضوء الخافت.
حيث تحتوي العديد من منتجات الألبان وكذلك بعض الخضراوات، على هذا الفيتامين القابل للذوبان في الدهون.
لكن يجب على من يتناول مكملات غذائية بها فيتامين “أ”، أن يدركوا أن الإفراط في تناولها يمكن أن يكون ضارا.

شاهد أيضاً

حمية مايند نظام غذائى يحمي من الخرف

عند التقدم بالعمر يبدأ الكثيرون الشعور بالخوف من الإصابة بالخرف أو ألزهايمر. حمية غذائية تحافظ …

اترك تعليقاً