فحص الكروموسومات للجنين

خلال الاسابيع الأولى من الحمل يمكن أن تشعر الحامل بالقلق، خصوصاً عندما يبدأ الطبيب بمناقشة خيارات فحوصات الحمل ومن بينها فحص الكروموسوم.

ما هو فحص الكروموسومات للجنين؟

هو فحص يتم إجراؤه للمرأة الحامل في الأسابيع الأولى من الحمل ويتمّ من خلاله فحص عدد الكروموسومات وشكلهم وحجمهم من أجل كشف ما إذا كان الجنين سليم، أم أنه يعاني من خلل جيني.

متى يوصى الأطباء بإجراء فحص الكروموسوم للجنين؟

يجب اجراء فحص الكروموسوم لجميع النساء الحوامل اللواتي يعانين من حمل خطير، وكذلك اللواتي لديهن أحد هذه المؤشرات:

– عمر الحامل 35 سنة أو أكبر.

– وجود تاريخ عائلي لمتلازمة ثلث الصبغي 13، 18 و21.

-عندما تكون نتائج فحص متلازمة ثلث الصبغي 13، 18، 21 سلبية.

– عندما تكون نتائج الأشعة غير طبيعية وتشير لمشاكل جينية.

– يمكن اجراء الفحص للحوامل غير المعرّضات لخطورة عالية للاطمئنان على صحة الجنين.

ما هي طريقة إجراء تحليل الكروموسومات؟

الخطوة الأولى

يقوم الطبيب بأخذ عينة من السائل الأمينوسي وهو السائل المحيط بالجنين في الرحم من خلال إبرة طويلة ورفيعة، يتم إدخالها عبر البطن. أو عينة من المشيمة ومن ثم تنقل العينة إلى المختبر حيث يتم فحصها.

الخطوة الثانية

يتمّ فصل الخلايا المنقسمة عن الخلايا التي لم تنقسم بعد، ومن ثم تزرع الخلايا في بيئة ملائما لنموها.

الخطوة الثالثة

معالجة الخلايا بمواد كيميائية حتى تتوقف عن الانقسام في المرحلة التي يصبح في الكروموسومات أكثر انضغاطاً. وفصل الكروموسومات عن الخلايا تحت المجهر.

الخطوة الأخيرة

وضع صباغ للكروموسومات لأن لا لون لها مما يمكّنه من فحص عدد الكروموسومات وحجمها، وترتيبها بوضوح.

 

شاهد أيضاً

مفتاح العمر المديد والرشاقة

توصلت دراسة أجريت على الفئران إلى أن خفض السعرات الحرارية وتناولها جميعا في وجبة واحدة …

اترك تعليقاً