الكشف عن لغز يتعلق بكورونا

كشفت دراسة بريطانية جديدة أن الأشخاص الذين يحصلون على نتيجة سلبية في اختبار فيروس كورونا على الرغم من التعرض للفيروس لديهم “ذاكرة مناعية”.

وذكرت صحيفة الغارديان أن الدراسة التي اجراها علماء من جامعة كوليدج لندن أوضحت أن بعض الأفراد يتخلصون من الفيروس بسرعة بسبب الاستجابة المناعية القوية من الخلايا التائية الموجودة بالجسم ما يعني أن الاختبارات تسجل نتائج سلبية.

وبين الباحثون أن نسبة من الناس يعانون عدوى فاشلة يدخل فيها الفيروس إلى الجسم ولكن يتم تطهيره من قبل الخلايا التائية في الجهاز المناعي في مرحلة مبكرة ما يعني أن اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل (بي سي ار) والأجسام المضادة تسجل نتيجة سلبية.

وأشار الباحثون إلى أن هذا الاكتشاف يمكن أن يمهد الطريق لجيل جديد من اللقاحات التي تستهدف استجابة الخلايا التائية والتي يمكن أن تنتج مناعة تدوم لفترة أطول.

وتركز جميع لقاحات كورونا الموجودة على تحضير الأجسام المضادة ضد بروتين السنبلة الحيوي الذي يساعد كورونا على دخول الخلايا حيث توفر هذه الأجسام حماية ضد المضاعفات الشديدة ولكن المناعة تتضاءل بمرور الوقت بينما استجابة الخلايا التائية لا تميل إلى التلاشي بالسرعة نفسها ما يعني أن اللقاح الذي يستهدف هذه المنطقة من المحتمل أن يحمي من السلالات الجديدة.

شاهد أيضاً

مشروبات صحية تحميكم من مشاكل الجهاز الهضمى والانتفاخ

يمكنك التخلص من معظم مشاكل الجهاز الهضمي عن طريق تحسين عملية التمثيل الغذائي وهذا يعتمد …

اترك تعليقاً