النظام الغذائي لمن يعاني من أمراض الكلى

شام تايمز – متابعة
أعلنت الدكتورة “أنتونينا ستارودوبوفا” ، كبيرة خبراء التغذية في وزارة الصحة بمدينة موسكو ، أن النظام الغذائي لمن يعاني من أمراض الكلى يجب أن يكون متوازناً ومتنوعاً.

وتشير الخبيرة في حديث لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء بمناسبة اليوم العالمي للكلى، إلى أن مرضى الكلى يجب أن يتناولوا 5-6 وجبات طعام صغيرة متنوعة من حيث المحتوى في اليوم.

وتقول، “تلعب التغذية دوراً مهما في الحفاظ على الصحة والوقاية من تطور الأمراض المختلفة. وبمساعدة التغذية، يمكن التأثير في بعض عوامل الخطر لتطور أمراض الكلى المزمنة، بما فيها السمنة والأمراض المرتبطة بها: النوع الثاني من مرض السكري، ارتفاع ضغط الدم، اضطرابات استقلاب البيورين، اضطرابات استقلاب الفوسفور والكالسيوم”.

وتضيف، “يجب أن يكون النظام الغذائي متنوعاً ومتوازناً من حيث محتوى العناصر الغذائية الأساسية، وفي حالات معينة مع تقييد البروتينات. وتستخدم اللحوم غير الدهنية والدواجن كمصادر للبروتين، ويفضل أن تكون مسلوقة، ومنتجات الألبان قليلة الدسم والبيض والأسماك محدودة. ويتم تحديد تناول البروتين اعتمادًا على مستوى تدهور وظائف الكلى. إذا لزم الأمر ، فإن الأطعمة البروتينية التقليدية في النظام الغذائي محدودة للغاية ويتم استبدالها بمنتجات خاصة للتغذية العلاجية”.

وتشير الخبيرة، إلى ضرورة التقليل من استهلاك الملح بحيث لا تزيد الكمية عن خمسة غرامات في اليوم ومن الأفضل التخلي عن الملح أو التقليل منه قدر الإمكان. كما يجب تجنب تناول المخللات واللحوم المدخنة والمعلبات. ويمكن إضافة النعناع والشمر والكمون والقرفة إلى الطعام لتحسين مذاقه.

وتضيف، يجب أن تتوافق كمية السعرات الحرارية في النظام الغذائي مع ما ينفقه الجسم من طاقة. ولكن لا داعي للإفراط في تناول الطعام أو الجوع، بل من الضروري تناول كمية قليلة من الطعام 5-6 مرات في اليوم. ومن الأفضل تجنب تناول المواد الغذائية المسببة للانتفاخ مثل الفجل والبقوليات وغيرها. كما يجب على مرضى الكلى التقليل قد الإمكان من تناول المواد الغذائية المختلفة الغنية بالبوتاسيوم.

وتشير الخبيرة، إلى ضرورة تناول الفواكه والخضروات يوميا لكونها مصدرا مهما للفيتامينات والعناصر المعدنية والألياف الغذائية- البطاطس والجزر والبنجر والكوسا والبروكلي واليقطين والخيار، والتفاح والكمثرى والبرتقال والثمار الأخرى.

وتضيف، إن المحتوى العالي للفوسفات في المواد الغذائية في حالة أمراض الكلى يمكن أن يؤدي إلى تطور أمراض العظام وأمراض القلب والأوعية الدموية.

وتقول، “الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الفوسفات، هي : الأجبان الصلبة والمعالجة، والكبد، والكلى، والسردين، والمكسرات والبذور، والخميرة، وصفار البيض. كما تستخدم الفوسفات في تعليب الخضار والفواكه، وفي المشروبات الغازية المحلاة، وفي الحليب المكثف. وفي النقانق والصوصج”.

وتضيف، للحفاظ على صحة الكلى يجب الامتناع أو التقليل من تناول مرق اللحوم والأسماك والفطر، والصلصات والتوابل والبهارات الحارة وكل ما يهيج الكلى ويثير الجهاز العصبي المركزي والقلب والأوعية الدمويةـ مثل القهوة والشاي المركز والكاكاو والشوكولاتة والمياه الغازية والكحول. كما يجب الالتزام بكمية السوائل التي يمكن تناولها في اليوم وفق وصفة الطبيب المعالج.

شاهد أيضاً

هذا أفضل وقت للتخلص من الكرش بالرياضة للنساء والرجال

شام تايمز – متابعة التمرين الصباحي يقلل من الكرش لدى النساء توصلت دراسة أميركية حديثة إلى أن …

اترك تعليقاً