وزير الصحة يكرم عدداً من الجمعيات الخيرية وأصحاب المبادرات لإسهاماتهم في مواجهة جائحة كورونا

قدم وزير الصحة الدكتور حسن الغباش اليوم الشهادات والدروع التكريمية لعدد من الجمعيات والمبادرات التطوعية في المحافظات التي قدمت خدمات صحية وأسهمت بالاستجابة إلى جانب وزارة الصحة في التصدي لجائحة كوفيد 19 خلال الفترة الماضية.

وخلال اجتماع مع ممثلي الجمعيات الخيرية وأصحاب المبادرات التطوعية ناقش الوزير الغباش الصعوبات التي يواجهونها في عملهم وأهمية التنسيق مع وزارة الصحة واقتراح إنشاء منصة تضم الخدمات التي يقدمونها بهدف تبادل الخبرات وإيصال الخدمة لأكبر عدد من المستفيدين.

وفي تصريح للصحفيين أوضح الوزير الغباش أن لقاء الجمعيات وأصحاب المبادرات جاء بهدف تقديم الشكر لمجموعة من الأطباء والشباب الذين عملوا خلال جائحة كورونا مندفعين بإنسانيتهم وإيمانهم بمجتمعهم وقدموا المساعدة والأوكسجين للمرضى بالرغم من المخاطر واحتمال إصابتهم بالعدوى لافتاً إلى أن الشكر المهم والتقدير لعملهم جاء من السيد الرئيس بشار الأسد الذي شكرهم على أعمالهم من خلال وزارة الصحة.

رئيس اللجنة الطبية في جمعية تنظيم الأسرة الدكتور نوري المدرس نوه بالعمل الذي تقوم به الجمعيات الخيرية من مبادرات تطوعية إلى جانب وزارة الصحة فيما ثمن رئيس مجلس إدارة جمعية ساعد عصام حبال هذا التكريم لأنه يعطيهم دوراً رديفاً لعمل الوزارة في التصدي لجائحة كورونا ويحفزهم على تقديم العناية والمساعدة الطبية اللازمة بشكل مستمر.

ومن مبادرة شهيق وزفير بمحافظة حلب أوضح معتصم كيالي أن التكريم يشكل حافزاً للكوادر العاملة بشكل تطوعي ويدفعهم للعمل بطاقة أكبر وتخديم شريحة واسعة من الأشخاص المرضى كما أشار مؤسس تطبيق سماعة حكيم الدكتور حسين النجار إلى أن هذا التكريم يعزز من أهمية العمل التطوعي والإنساني وإظهار دور المتطوعين الذين قدموا جهود كبيرة منذ بداية الجائحة حتى اليوم.

راما رشيدي

شاهد أيضاً

إزالة الكمامة في الهواء الطلق

بعد مرور أكثر من عام على انتشار فيروس كورونا، يظل الكثير من الناس في حيرة …

اترك تعليقاً