بعد انخفاض حالات كورونا بنسبة تزيد على 50 بالمئة… مشفى المواساة يعود للعمل بكامل طاقته

أعلن الدكتور عصام زكريا الأمين مدير عام مشفى المواساة الجامعي بدمشق عودة المشفى للعمل بكامل طاقته من خلال إعادة افتتاح العيادات الخارجية وإجراء العمليات الباردة التي تم ترشيدها خلال الفترة الماضية في إطار الإجراءات الاستثنائية المتخذة لمواجهة الذروة الثالثة من وباء كورونا.

وقال الدكتور الأمين في تصريح لسانا اليوم: “إن عدد الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كورونا وكذلك الحالات المثبتة المراجعة للمشفى انخفض منذ بداية شهر أيار الماضي حتى الآن بنسبة تزيد على 50 بالمئة” إضافة إلى انخفاض نسبة إشغال غرف العزل والعناية المركزة المخصصة لمصابي كورونا في المشفى إلى 75 وحتى 80 بالمئة بعد أن بلغت خلال شهر نيسان الماضي 95 إلى 100 بالمئة.

ولفت إلى أنه تجري حالياً مراقبة المنحنى الوبائي لكورونا الذي شهد تسطحاً منذ بداية شهر أيار الماضي واستمر بالهبوط التدريجي لغاية اليوم لجهة الحالات المشتبهة المراجعة لقسم الإسعاف وعدد المقبولين بغرف العزل والعناية الخاصة في المشفى موضحاً أن المنحنى الوبائي عادة ينخفض تدريجياً وليس بشكل حاد نظراً لأن الحالات الشديدة والحرجة تحتاج إلى وقت أطول للعلاج.

وأكد الدكتور الأمين عدم ظهور أي بوادر أو أرقام لذروة رابعة للوباء وأنه في حال ملاحظة ظهور أي تغير في الوضع الحالي وازدياد في عدد الإصابات والحالات المشتبهة ستتم العودة للإجراءات الاستثنائية في المشفى الذي يضم المنظومة الإسعافية الأكبر في سورية و36 شعبة طبية في مختلف الاختصاصات.

وأشار الأمين إلى أنه لا يوجد حتى الآن علاج نوعي لكوفيد 19 وإنما السلاح الأقوى لمواجهته هو الالتزام بالإجراءات الاحترازية ريثما يتم تلقيح شريحة كبيرة من المواطنين بحيث تصبح لدينا نسبة 60 بالمئة من المواطنين “ممنعين” إما باللقاح أو بالإصابة أو بالاثنين معاً وبالتالي نكون كسرنا حلقة تكاثر الفيروس والسيطرة عليه.

ووفقاً لأحدث إحصائيات وزارة الصحة فقد بلغ العدد الإجمالي لإصابات كورونا المسجلة في سورية حتى الآن 24659 شفيت منها 21635 وتوفيت 1793 حالة.

عن سانا

شاهد أيضاً

أمراض خطرة تكشفها العيون

العيون تكشف العديد من الأمراض هناك بعض الإشارات التي تدل على ذلك منها: تعانين ضغط …

اترك تعليقاً