صحة درعا: 670 إصابة بالتهاب الكبد الوبائي في مدينة درعا

شام تايمز – متابعة 

 

بلغ عدد الإصابات بالتهاب الكبد الوبائي “A” في مدينة درعا حتى اليوم 670 إصابة تركزت في حيي السبيل والقصور وفقاً لمديرية الصحة في المحافظة.

مدير صحة درعا الدكتور “أشرف برمو” أوضح في تصريح لمراسل سانا أن سبب تركز الإصابات في هذه الأحياء ناجم عن تلوث مصادر مياه الشرب بمياه الصرف الصحي الشهر الماضي لافتاً إلى أن المياه الملوثة هي إحدى أسباب الإصابة وليست سبباً رئيسياً إضافة إلى أن هذه الفترة تعد ذروة انتشار التهاب الكبد الوبائي.

وكانت مؤسسة المياه عالجت سبب التلوث في حي السبيل حيث تبين وجود خط مياه رئيسي متقاطع مع خط للصرف الصحي مسدود بالكامل في منطقة بنايات الشهداء وتسبب باهتراء خط المياه واختلاط المياه الآسنة بمياه الشرب لتقوم المؤسسة باستبدال خطي مياه الشرب والصرف الصحي وغسيل الشبكة وتنظيفها قبل ضخ المياه.

ودعا برمو المواطنين إلى اتباع إرشادات النظافة العامة وإغلاق خزانات المياه وتعقيمها بشكل مستمر وتنظيف مصادر الطعام وتحديدا الخضار الورقية حيث تعتبر ناقلاً لهذا النوع من الالتهاب الكبدي إضافة إلى ضرورة عزل الأدوات الشخصية للمصاب عن باقي أفراد العائلة.

ولفت “برمو” إلى أن محافظة درعا شكلت فريق استجابة من كل الدوائر المعنية يضم مديريات الصحة والبيئة والسياحة والتربية وشركة الصرف الصحي ومؤسسة المياه ومجلس المدينة لمتابعة واقع الإصابات وتقديم الحلول المناسبة وتنفيذ توصيات الفريق للحد من انتشار الإصابات بالتهاب الكبد.

وبين أن العيادة المتنقلة التي خصصتها مديرية الصحة ما زالت موجودة في حيي السبيل والقصور إضافة إلى تشكيل فريق لزيارة المرضى في منازلهم موضحاً أن الأعراض الجانبية للمرض تتجلى في قلة الشهية والغثيان والقيء وآلام البطن أما اليرقان “إصفرار البشرة وبياض العينين” فهو العلامة الرئيسية للإصابة وتبلغ فترة حضانة الفيروس ما بين 14 و21 يوماً ويشفى ذاتياً في حين يقدم العلاج للأعراض الجانبية.

شاهد أيضاً

مطالب عديدة لأطباء الأسنان على طاولة مؤتمرهم السنوي بحلب

شام تايمز – حلب – أنطوان بصمه جي عقدت نقابة أطباء الأسنان في سورية، اليوم، …

اترك تعليقاً